أخبار الجوالات

نظام هواوي الجديد هونج مينج hongmeng وجميع المعلومات المتوفرة عنه

كلنا يتابع عن كثب أو من بعيد حالة التوتر التي يشهدها مستقبل الهواتف الذكية من شركة هواوي بسبب الخلافات بينها وبين الولايات المتحدة الأمريكية حيث قرر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب تعليق التعامل مع الذئب الصيني شركة هواوي وعلي اثر هذا القرار جائت اعلانات المقاطعة أو قطع العلاقات من شركات أخري وعلي رأس هذه الشركات شركة جوجل العملاق الأمريكي حيث أعلنت بدورها تعليق العلاقات بينها وبين هواوي وعدم دعم الأجهزة القادمة من هواوي بنظام أندرويد وايقاف التحديثات للأجهزة  التي تعمل بالفعل

الأزمة بين هواوي وأمريكا:

أثارت هذه الأزمة الجدل بين المستخدمين والتقنيين ومحبي التكنولوجيا والهواتف حول العالم حيث جائت تبعات القرار بمقاطعات أخري من شركات أمريكية كانت تعتمد عليها هواوي في مجال أشباه الموصلات حيث أعلنت شركة ARM  التي تعتمد عليها هواوي في جزء كبير من المعالجات الخاصة بها تعليق العلاقات مع هواوي.وتم حظر هواوي من مجموعه SD الخاصة بانتاج بطاقات الذاكرة الخارجية.

وعلي مايبدو أن هواوي كانت مستعدة لهذه الضربة التي تلقتها مؤخرا من الشركات الأمريكية فمن المعروف أن هواوي كانت تعمل علي تطوير نظامها الخاص منذ أكثر من خمسة أعوام حيث خرج الي النور حاليا بعد الأزمة الحالية حيث سجلت هواوي النظام باسمها في مكتب التسجيل في الصين .

نظام هونج مينج :

النظام الجديد هونج مينج سيكون نظام عابر للمنصات بمعني أنه سيعمل على الهواتف الذكية والأجهزة اللوحية وأجهزة الكمبيوتر المحمولة Notebooks  بشكل تام ،وقالت الشركة أن النظام تم تجربته علي الموظفين بطريقة بسيطة داخل الشركة علي حد وصفها “علي استحياء”

وقامت الشركة بتطوير النظام بالكامل منذ فترة وقالت أنه قد حان الوقت لتجربته وقالت أيضا أن النظام سيتم طرحه وتثبيته علي الهواتف في خلال العام القادم الربع الأول أو الثاني ولم تفد الشركة بأية معلومات عن النظام من حيث أنه سيكون مبني علي نظام لينوكس أو معدل من نظام أندرويد لان نظام أندرويد مفتوح المصدر كما نعرف.

وتكمن المشكلة الحقيقة أمام هواوي في الغاء الدعم من حزمة برامج جوجل مثل يوتيوب وخدمة خرائط جوجل وخدمة جيميل وغيرها من الخدمات العالمية والتي لاغني عنها ،ولكن داخل الصين لاوجود لهذه البرامج وقد استغنت عنها الشركات الصينية واستبدلتها ببرامج وخدمات محلية داخل الصين وبشكل عام فإن هواوي في النظام الجديد ستكون مطورة لنظام كامل بمفردها وسوف تحتاج في نظامها الجديد الي العديد من الإضافات وبشكل خاص بتوفير متجر تطبيقات أوسع انتشار من App Gallery حيث دارت الأخبار عن سعيها للتعاقد مع متجر Aptoide.

العقبة تكمن في اقناع المستخدم بالتخلي عن شيئ قد تعود عليه لفترات كبيرة والتحويل لنظام لم يسبق له التعامل معه من قبل.